ال حمد بعرابة ابيدوس
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

ال حمد بعرابة ابيدوس


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» هام جدا بالغ الاهميه الان وبس
الإثنين مايو 20, 2013 7:26 pm من طرف زائر

» شرح مصور عمل خانة او حقل اضافى صورى فى البيانات الشخصية للاعضاء تطلب منة عند التسجيل
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:42 pm من طرف Admin

» شرح اظهار خانة الابراج فى البيانات الشخصية
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:35 pm من طرف Admin

» شرح بالصور لطريقة عمل خانة اضافية تظهر فى البيانات الشخصية عد الاعضاء وتطلب منهم عند التسجيل
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:33 pm من طرف Admin

» شرح تشغيل نافذة الرد السريع فى اسفل المنتدى
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:30 pm من طرف Admin

» شرح تفعيل عضويات الاعضاء الجدد المسجلين فى المنتدى
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:28 pm من طرف Admin

» شرع اعطاء رتبة لعضو فى منتديات احلى منتدى
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:25 pm من طرف Admin

» الفرق بين الرتبة الخاصة والرتبة العامة
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:23 pm من طرف Admin

» شرح عمل رتبة لاحلى منتدى
الثلاثاء فبراير 05, 2013 1:22 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
فتحات العرب

شاطر | 
 

 قصيدة انت للشاعر اليا ابوا ماضى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar


ذكر الاسد

الثور
عدد المساهمات : 594
نقاط : 1726
السٌّمعَة : 3
تاريخ الميلاد : 07/08/1997
تاريخ التسجيل : 23/09/2010
العمر : 20
الموقع : ahlamontada
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: قصيدة انت للشاعر اليا ابوا ماضى   الخميس أغسطس 11, 2011 12:43 pm

قصيدة انت للشاعر اليا ابوا ماضى
مهبط الوحي مطلع الأنبياء كيف أمسيت مهبط الأرزاء؟
في عيون الأنام عنك نبوّ لم يكن في العيون لو لم تسائي
أنت كالحرّة التي انقلب الدّه ر عليها فأصبحت في الإماء
أنت كالبردة الموشّاة أبلى الطّي والنّشر ما بها من رواء
أنت مثل الخميلة الغنّاء عرّيت من أوراقها الخضراء
أنت كاللّيث فلّم الدّهر ظفريه وأحنى عليه طول الثّواء
أنت كالشّاعر الذي ألف الوحدة ... في محفل من الغوغاء
أنت مثل الجبّار يرسف في الأغلال في مشهد من الأعداء
لو تشائين كنت أرفة حالا أو لست قديرة أن تشائي
أنا ما زلت ذا رجاء كثير ولئن كنت لا أرى ذا رجاء
قد بكى التار كوك منك قنوطا فبكى الساكنوك خوف التّنائي
كثر النّائحون حولك حتّى خلت أني في حاجة للعزاء
بذلوا دمعهم وصنت دموعي إنّما اليائسون أهل البكاء
لو تفيد الدّموع شيئا لأحيت كلّ عاف مدامع الشّعراء
أنت في حاجة إلى مثل (موسى) لست في حاجة إلى (أرمياء)
...

مقلة الشّرق ! كم عزيز علينا أن تكوني ربيّة الأقذاء
شرّدت أهلك النّوائب في الأرض وكانوا كأنجم الجوزاء
وإذا المرء ضاق بالعيش ذرعا ركب الموت في سبيل البقاء
لا يبالي مغرب في ذوبة أن يراه ذووه في الغرباء
...

أرض آبائنا عليك سلام وسقى اللّه أنفس الآباء
ما هجرناك إذ هجرناك طوعا لا تظنّي العقوق في الأبناء
يسأم الخلد والحياة نعيم أفترضى الخلود في البأساء؟
هذه أرضنا بلاقع، تمشي فوقها كلّ عاصف هوجاء
هذه دورنا منازل للبو وكانت منازل الورقاء
بدلتها السّنون شوكا من الزّهر وبالوحش من بني حوّاء
ما طوت كارثا يد الصّبح إّلا نشرته لنا يد الإمساء
نحن في الأرض تائهون كأنا قوم موسى في اللّيلة اللّيلاء
تترامى بنا الرّكائب في البيداء طورا؛ وتارة في الماء
ضعفاء محقّرون كأنا من ظلام والنّاس من لألاء
واغتراب القوي عزّ وفخر واغتراب الضّعيف بدء الفناء
عابنا البيض أنّنا غير عجم والعبدّى بالسّحنة البيضاء
ويح قومي قد أطمع الدّهر فيهم كلّ قوم حتى بني السّوداء
فإذا فاتنا عدو تجنّى فأنارانا الأحباب في الأعداء
أطربتنا الأقلام لّما تغنّت بالمساواة بيننا والإخاء
فسكرنا بها فلماّ صحونا ما وجدنا منها سوى أسماء !!
...

نحن في دولة تلاشت قواها كالنّضارة المدفون في الغبراء
أو كمثل الجنين ماتت به الحامل حيا يجول في الأحشاء
عجبا كيف أصبح الأصل فرعا والضّحى كيف حلّ في الظّلماء
ما كفتنا مظالم التّرك حتى زحفوا كالجراد أو كالوباء
طردوا من ربوعهم فأرادوا طردنا من ربوعنا الحسناء
ما لنا ، والخطوب تأخذ منّا نتلهّى كأننا في رخاء
ضيم أحرارنا وريع حمانا وسكتنا، والصّمت للجبناء
نهضة تكشف المذلّة عنّا فلقد طال نومنا في الشّقاء
نهضة تلفت العيون إلينا إنّ خوف البلاء شرّ بلاء
نهضة يحمل الأثير صداها للبرايا في أوّل الأنباء
نهضة تبلغ النفوس مناها فهي مشتاقة إلى الهيجاء
إنّ ذا هيكل نحن فيه القلب والقلب سيّد الأعضاء
زعم الخائنون أنّا بما نبغيه نبغي الوصول للعنفاء
سوف يدرون أنما العرب قوم لا يبالون غير الأسنّة السّمراء
يوم تمشي على جبال من الألاء تمشي في لأبحر من دماء
يوم يستشعر المواؤون منّا إنّما الخاسرون أهل الرّياء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-hamd.yoo7.com
 
قصيدة انت للشاعر اليا ابوا ماضى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ال حمد بعرابة ابيدوس :: شعرر وروايات :: اشعار-
انتقل الى: